Facebook Twitter تلفزيون المراسلة




رجوع   إرسال  print نسخة للطباعة   مشاركة itwitter تويتر   تاريخ النشر 2018/08/24

فريق من الأمم المتحدة يبدأ العمل لتوثيق جرائم “داعش” في العراق

المصدر/ السومرية نيوز
بدأ فريق تحقيق تابع للأمم المتحدة العمل في العراق هذا الأسبوع، في جمع وحفظ الأدلة المتعلقة بارتكاب “داعش” جرائم قد تصل إلى حد جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية.
ولا تشمل مهمة فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة سوريا، بحسب ما أفادت وكالة رويترز.
وأقر مجلس الأمن الدولي بالإجماع في أيلول/سبتمبر 2017 خلال اجتماع لقادة العالم قرارا طرحته بريطانيا بعد عام من المحادثات مع العراق.
وطلب مجلس الأمن وقتها من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش تشكيل فريق من أجل دعم الجهود المحلية لمحاسبة الارهابيين.
وحذر خبراء من الأمم المتحدة في حزيران/يونيو 2016 من أن تنظيم “داعش” يرتكب إبادة جماعية بحق اليزيديين في سوريا والعراق بهدف القضاء على تلك الأقلية الدينية من خلال القتل والاستعباد وجرائم أخرى.
وأبلغ غوتيريش مجلس الأمن في خطاب أن فريق الأمم المتحدة بقيادة المحامي البريطاني كريم أسد أحمد خان سيبدأ العمل في العشرين من أغسطس 2018.
وأعلن غوتيريش في ايار/مايو أنه عين كريم أسد أحمد خان بعد إقرار مجلس الأمن اختصاصات وحدود عمل الفريق في فبراير، وقال في الخطاب الذي نشر يوم الخميس إن خان زار العراق هذا الشهر.
ووفقا للقرار الصادر عن الأمم المتحدة في 2017 سيكون استخدام الأدلة التي يجمعها الفريق في ساحات أخرى مثل المحاكم الدولية أمرا يحدد بالاتفاق مع الحكومة العراقية في كل قضية على حدة.
وأضاف القرار أن الأدلة تجمع بالأساس لتستخدمها السلطات العراقية ثم المحاكم المختصة على المستوى الوطني.
 


ادخل الحروف والأرقام الموجودة في الصورة:
 
غير حساس لحالة الأحرف